الرّئيس المُؤسس

Mr. Kamal Puri

السيّد كمال بوري

الرئيس المؤسس لمجلس إدارة
كلية الأفق الجامعية

مُقدمة

يتولى الرئيس المُؤسس لكلية الأفق الجامعية السيّد كمال بوري إدارة شؤون مجلس الإدارة، وفقاً للهيكل التنظيمي للكلية، ويساهم في الترويج للكلية على نطاق واسع، كما ويوجه التماشي مع التغيّرات الإقليمية والعالمية، فضلاً عن خبراته الواسعة وإرشاداته التي يقدمها لبناء اسماً للكلية؛ عن طريق تطوير شبكة من العلاقات الدولية والمحلية، بهدف تعزيز ظهور اسم كلية الأفق الجامعية، والارتقاء بها نحو مستويات عالية.

الأهداف

يتحمل الرئيس المؤسس مسؤولية توجيه الكلية؛ لتحقيق رؤيتها ورسالتها، بما يتواءم مع متغيرات بيئة الأعمال العالمية.

فيما يلي بعض أهداف الرئيس المؤسس:
1- اعتماد النمو التوسعي للكلية والاستراتيجيات الخاصة، والموافقة على تخصيص الميزانيات التي تفي بهذا الغرض
2- تحديد موعد بدء ونهاية البرامج الدراسية الجديدة، والكليات، والدرجات المُعتمد إقرارها
3- تقييم الوضع الأكاديمي مرتان على الأقل في العام الدراسي الواحد، والتوصيّة بعدد من الاقتراحات التي تساعد على تحسين الأداء ووضع الاستراتيجيات الخاصة بها

الرسالة

قبل ثلاثين عاماً من الآن، كانت لنا فرصة لإحداث فرق في العملية التعليمية، لذا انتهزنا الفرصة لإحداث نقلة نوعيّة وتحملنا مسؤولية خدمة المجتمع؛ من خلال تزويد أفراده بأساليب المعرفة وتحسين جودتها. وقتئذ أدركنا أن دورنا ومساهمتنا الحقيقية تتضاعف صعوبتها بمرور الوقت. ومنذ ذلك الحين بدأنا بتأسيس اللَّبنة الأولى لكلية الأفق الجامعية برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حيث لم يتوانى سموه عن تقديم الدعم والمساعدة والتوجيه حتى تطأ أهداف الكلية أرض الواقع.
وتطورت الكلية على مرِّ السنين؛ من مجرد كونها معهد تدريبي يمنح شهادات لملتحقي برامجه إلى كلية جامعية راسخة خرجت حوالي 12 ألف خريج. فاليوم، يُعتبر اسم كلية الأفق الجامعية بارزاً بين أوائل الكليات والجامعات، بتقديمها برامج إدارة الأعمال التي تواكب متطلبات سوق العمل لدرجة البكالوريوس، إلى جانب طرحها تحصصات ماجستير إدارة الأعمال في القيادة والإدارة الاستراتيجية، والحوكمة الإلكترونية، والإدارة الاستراتيجية للموارد البشرية، وإدارة الأعمال الدولية والتسويق، وإدارة المشاريع، والإدارة المالية، والتنمية المستدامة.

كما أننا محظوظون بحصولنا على هذا الموقع الجغرافي للكلية؛ كونه يقع في المدينة الجامعية بالشارقة، التي تنبض برؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي الثقافية والتعليمية، حيث إنه وبإلهام سموه الدؤوب وصلت الكلية لما هي عليه اليوم، وستواصل سلسلة توسيعاتها لأن تصبح جامعة متكاملة، خاصة بعد أن تم اعتماد خطة استراتيجية حالية؛ لإنشاء كلية الهندسة وإضافتها إلى برامجنا.
مهمتنا الأساسية في كلية الأفق الجامعية تدفعنا للمُضي قُدماً في تعزيز أواصر التعليم العالي في المنطقة، عن طريق زيادة البرامج والتخصصات، وفتح الكليات الجديدة، وتحديث استراتيجيات التعلُّم، ومرافق التدريس لتتماشى مع متطلبات وحاجات سوق العمل، هذا مع الأخذ بعين الاعتبار لأية تطورات قد تطرأ في المستقبل.
ومن أجل هذه الأهداف نعمل في الكلية للتوسع على النطاق الدولي، ورفد أدوات التواصل وآلياتها المستخدمة؛ بغيّة الوصول والتعاون مع العديد من الكليات والجامعات عالميّاً.

وأخيراً، نحن ملتزمون برد الجميل للمكان الذي يُعزز من تواجدنا، من خلال تذليل كل الموارد الموجودة بين أيدينا لخدمة المجتمع الذي قدم وما زال يقدم لنا الكثير كي نتطور ونحقق أهدافنا، ولذلك سنواصل حملاتنا التي تدعمه بيئياً عن طريق الحد من هدر المياه، والتشجيع على غرس الأشجار، وسوف ندشن أنشطتنا التوعوية في هذا المجال، سواءً أكانت من قِبل طلبتنا أو الموظفين أو أعضاء الهيئة التدريسية.


السيد كمال بوري
الرئيس المؤسس لكلية الأفق الجامعية ورئيس مجلس إدارة مجموعة الأفق الدولية المحدودة

تابعونا

عنوان موقع كلية الافق الجامعية

MOROCCO OFFICE

NIGERIA OFFICE

Kano Office

KAZAKHSTAN OFFICE